الرخويات

الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط ينطلق في ظروف جيدة بالعيون -الساقية الحمراء

انطلق الموسم الشتوي لصيد الأخطبوط 2022-2023 على إيقاع جيد، حيث تم تسجيل كميات كبيرة من مفرغات صيد هذه الرخويات. واستؤنف الموسم (20دجنبر-31مارس) على مستوى مناطق الصيد الواقعة جنوب وشمال سيدي الغازي، في ظروف جيدة، وذلك بعد توقف بيولوجي لـ8أشهر.

وبخصوص حصص الصيد المحددة للموسم الشتوي بالمنطقة الواقعة جنوب وشمال سيدي الغازي، فإن إجمالي مصطادات الأخطبوط المسموح بها هو 4890 طن.

وتتوزع هذه الحصص على 1540 طن بالنسبة لسفن الصيد الساحلي جنوب سيدي الغازي. إضافة إلى 500 طن للقوارب، و500طن لسفن الصيد شمال بوجدور، و790 طن للقوارب بطرفاية.

وبدون احتساب الحصة العامة، تم خلال هذا الموسم تخصيص حصة غير قابلة للمراجعة بلغت 1560 طن للوحدة الفرعية1 (أفتيسات، ومركز بوجدور، وسيدي الغازي).

ويمكن مراجعة هذه الحصص المخصصة للدوائر البحرية تبعا لتطور المؤشرات البيولوجية ومؤشرات استغلال هذه الثروة السمكية. وتم تحديد أسطول سفن الصيد الساحلي المرخص له بالعمل في وحدة مصطادات الأخطبوط بما لا يقل عن 150 سفينة.

207 سفينة

وبالنسبة للموسم الشتوي الحالي لصيد الأخطبوط، تعمل حوالي 207 سفينة بشباك الجر. بينما يعمل في قطاع الصيد التقليدي 1002 قارب، منها 304 في العيون و341 في طرفاية و196 في أمكريو، و161 في تارومة.

وأكد محمد الملتزم عن المديرية الجهوية لمكتب الصيد، أن عمليات تفريغ كميات الأخطبوط في ميناء العيون، تقدر بحوالي 1045 طن. ويتعلق الأمر بفترة منذ استئناف صيد الرخويات وإلى اليوم، وذلك بقيمة مالية تصل إلى 86.6 مليون درهم.

وأضاف أنه تم الترخيص بصيد 2000 كلغ من الأخطبوط كسقف محدد لكل سفينة في رحلة مدتها 10 أيام. وهو ما يعادل 87 صندوقا بلاستيكيا بسعة 23 كلغ/للصندوق. مشيرا إلى أن متوسط سعر كيلو الأخطبوط في أسواق الأسماك بالجهة يتراوح ما بين 75 درهم و124 درهم، وذلك حسب حجم هذه الرخويات.

كما سلط الضوء على التهيئة والتدبير الجيدين لسوق السمك. هذا الأخير الذي يستوعب، في ظروف صحية وسلامة، حجما مهما من الرخويات. ويمكن من تسهيل وتسريع عمليات التسويق. وبالتالي يضمن تعزيز جودة المنتوجات والحفاظ عليها. يشار إلى أنه تم خلال الموسم الشتوي الأخير إفراغ 8758 طنا من الرخويات بقيمة إجمالية تزيد عن 725 مليون درهم في مواقع للصيد البحري بجهة العيون – الساقية الحمراء.

الأكثر قراءة