Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

برشلونة وليفاندفسكي يداويان الجراح الأوروبية

barca

برشلونة وليفاندفسكي يداويان الجراح الأوروبية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

داوى برشلونة وهدافه روبرت ليفاندوفسكي جراحه الأوروبية بفوز كبير على ضيفه إلتشي3-0 في المرحلة6من الدوري الإسباني لكرة القدم. وشدد البارصا الخناق على غريمه التقليدي ريال مدريد حامل اللقب.

واستعاد النادي الكاتالوني توازنه بعد خسارته أمام بايرن ميونيخ 0-2 الثلاثاء في دوري الأبطال. وحقق فوزه الخامس تواليا في الدوري فرفع رصيده الى 16نقطة منتزعا الصدارة مؤقتا من النادي الملكي الذي تنتظره قمة نارية في دربي العاصمة أمام جاره ومضيفه أتلتيكو مدريد الأحد.

 

وعاد ليفاندوفسكي لهز الشباك بعدما فشل في ذلك امام بايرن، فسجل هدفيه السابع والثامن معززا صدارته للائحة الهدافين.

وهي الثنائية الثالثة لليفاندوفسكي في الليغا هذا الموسم. كانت الاولى في مرمى ريال سوسييداد (4-1) في المرحلة الثانية، والثانية في مرمى بلد الوليد (4-0) في المرحلة الثالثة, علما أنه سجل هاتريك في مرمى فيكتوريا بلزن التشيكي (5-1) في الجولة الاولى من دور المجموعات للمسابقة القارية العريقة.

وكان ليفاندوفسكي السبب الرئيسي في الفوز العريض لفريقه كونه تسبب في طرد مبكر لقائد الضيوف غونسالو فيردو عندما عرقله الأخير في منتصف ملعب فريقه عندما كان البولندي في طريقه إلى الانفراد بحارس المرمى إدغار باديا (14).

 

رأي تشاقي

وعلق مدرب برشلونة تشافي هرنانديس على ثنائية ليفاندوفسكي قائلا “أكثر مايبهرني هو طبعه الإنساني. إنه متواضع، إنساني جدا، ملتزم، مجتهد..الباقي، كل ما يفعله على أرض الملعب، يفاجئني بدرجة أقل”.

وأضاف “سننام ونحن في صدارة الليغا لأول مرة منذ عامين. لقد قمنا بواجبنا وحصلنا على النقاط الثلاث. نحن على طريق جيد”.

وهو الفوز الـ17 لبرشلونة في 24 مباراة على أرضه أمام إلتشي مقابل 7تعادلات.

وأشرك تشافي الثلاثي الهولندي فرنكي دي يونغ ومواطنه ممفيس ديباي والعاجي فرانك كيسييه أساسيا على حساب القائد سيرجيو بوسكيتس وغافي والبرازيلي رافينيا.

Image

هداف بالفطرة

ونجح ليفاندوفسكي في منح التقدم لبرشلونة عندما استغل تمريرة عرضية من داخل المنطقة لأليخاندرو بالدي تابعها بيمناه داخل المرمى الخالي.

وعزز ديباي تقدم النادي الكاتالوني عندما تلقى كرة من بالدي داخل المنطقة وظهره الى المرمى فتلاعب بالمدافع شيتويا واستدار وسددها بيسراه في سقف المرمى.

وأضاف بيدري الهدف الثالث لكنه ألغي بداعي التسلل بعد اللجوء لـ”في أيه آر” (44). وطرد مدرب إلتشي فرانسيسكو رودريغيس بعد ذلك بسبب احتجاجه على الحكم أليخاندرو مونيس رويس.

وعزز برشلونة تقدمه مطلع الشوط الثاني عبر ليفاندوفسكي مستغلا كرة ابعدها الحارس باديا من امام ديباي فتابعها البولندي بيمناه زاحفة داخل المرمى الخالي (48).

وحرم الحارس باديا ليفاندوفسكي من الهاتريك عندما تصدى لمحاولة الاخير (62).

وأخرج تشافي هدافه البولندي في الدقيقة 72 ودفع بفيران توريس دون أن تتغير النتيجة رغم التبديلات الأخرى التي أجراها المدرب الكاتالوني بدفعه بأنسو فاتي ورافينيا.

النشرة الاخبارية

اشترك الان في النشرة البريدية، لتصلك اخر الاخبار يوميا

الاكثر قراءة

تابعنا على :