Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

5 أشياء لابد منها لتجنب رائحة الفم الكريهة أثناء الصيام

رائحة الفم

5 أشياء لابد منها لتجنب رائحة الفم الكريهة أثناء الصيام

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on telegram

يعاني بعض الصائمين من رائحة الفم الكريهة أثناء الصيام، ولحل هذه المشكلة، هناك نصائح تساعد في تحسين رائحة الفم أثناء النهار يجب الاستعانة بها.

يقول الأطباء إن رائحة الفم الكريهة أثناء الصيام تحدث نتيجة عدة أسباب، أولها سوء نظافة الفم مما يؤدي إلى تراكم البكتيريا وتسوس الأسنان وحدوث أمراض اللثة.

ومعلوم أنه يجب تنظيف الأسنان، ولايستثنى من ذلك من يستعملون أطقم الأسنان. كما أن من أسباب الرائحة السيئة أيضًا، التدخين بمختلف أنواعه. ثم تناول أطعمة تزيد من الرائحة الكريهة، مثل البهارات والبصل والثوم. فضلا عن جفاف الفم، حيث يتسبب ذلك في إنتاج كمية أقل من اللعاب، ويكون نتيجة أمراض معينة أو بعض الأدوية. إضافة إلى الإصابة باضطرابات الأنف أو الجيوب الأنفية أو أمراض الجهاز الهضمي

خلال فترة الصيام تنخفض نسبة اللعاب نتيجة قلة الماء والطعام. مما يساعد في نمو البكتيريا. ولهذا تختفي الرائحة السيئة بمجرد تناول الإفطار؛ لأن ذلك يحفز الغدد اللعابية على إنتاج اللعاب.

ويمكن للصائم تقليل الرائحة السيئة للفم من خلال تنظيف الفم عدة مرات يوميًا للتخلص من طبقة البلاك. وتناول الفاكهة والخضروات مع تجنب الأطعمة المالحة والمقلية واللزجة.

زيادة على التقليل من القهوة والشاي والصودا وجميع المشروبات التي تحتوي على كافيين. مع تجنب التدخين قدر الإمكان، وشرب كمية كبيرة من الماء وغسل الفم بالماء خلال ساعات الصيام.

النشرة الاخبارية

اشترك الان في النشرة البريدية، لتصلك اخر الاخبار يوميا

الاكثر قراءة

تابعنا على :